الجنس في أديان العالم

يُعنى هذا الكتاب بـ"الدين المقارن" ليس من قبيل التباري بين الأديان، وإنما لمعاينة التقاليد الدينية على اختلافها. ويبدو أن إجراء دراسة حول الجنس والدين معاً أمر شديد الغرابة من منظور الأديان الرئيسية الحية. فرغم توافر عدد لا يحصى من الكتب التي تناولت الأديان في العالم، وتوافر عروض موجزة لقصص الأديان الكبرى تقوم على أساس المقارنة، يبدو أن جُل هذه الأعمال تقريباً يستخف بالعناصر المرتبطة بالجنس على وجه التحديد، رغم الاعتراف بأهمية الجنس فيما يخص الدين…

إن هذا الكتاب غير مخصص لأتباع المانوية الذين يعتبرون الاتصال الجنسي كبيرة من الكبائر ورجساً أو وضاعة، ويأمرون أتباعهم بعدم الاطلاع عليه... وهو من جهة أخرى غير معني برصد الأفعال الداعرة التي تتطلع إلى وجبات نكهة؛ إنه معد كيما يكون واقعياً وعلمياً، وتُستخدم فيه الأسماء المرتبطة بالعلوم التطبيقية بدلاً من مرادفاتها الشائعة بين الناس. وإن الهدف من إجراء المقارنات قد حدد مضامين الكتاب، من خلال السعي لرؤية الآخرين في كيفية مزاوجتهم بين الجنس والدين، وبالتالي، لرؤية أنفسنا، ربما، بطريقة أفضل. فتح في نافذة مستقلة ←

Buy from قراءة
Buy from تحميل
Buy from اقتباسات