فيزياء الحزن

في عام2011 نشرت مجلة "ايكونوميست" البريطانية تحقيقا عن جغرافية السعادة، وكانت بلغاريا بموجبه واحداً من أكثر البلدان بؤساً وحزناً في العالم، وفي عام2012 رد الكاتب البلغاري غورغي غوسبودينوف على ذلك التحقيق بتأليف كتاب "فيزياء الحزن"، الذي حقق مبيعات عالية ونال الكثير من الجوائز الأدبية.

في روايته يلتقط الكاتب لحظات متنوعة ومختلفة من أوجه الحياة في متاهة سردية .... الكثير من الأساطير، والتاريخ الشخصي والعائلي والوطني واستعارات وقصص تمنحنا نظرة عميقة إلى داخل أنفسنا وخارجها؛ الطفولة، الماضي السحيق، التاريخ، والمخاوف الصغيرة والكبيرة، إنه دراسة لـ الحياة ككل في محاولة لإيجاد معنى لعالم قاسي وبارد وموحش .. صفحة الكتاب